وزارة الصناعة و المعادن تفتح افاق للتعاون المشترك مع كليتنا في مجال التعبئة و التغليف
الكاتب:ادارة الموقع
التاريخ:23/05/2018
  
  تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

بحضور عميد الكلية الاستاذ الدكتور خالد فهد علي و السادة معاونوا العميد ورؤساء الاقسام العلمية اقام المركز الوطني للتعبئة والتغليف أحد مراكز هيأة البحث والتطوير الصناعي في وزارة الصناعة


بحضور عميد الكلية الاستاذ الدكتور خالد فهد علي و السادة معاونوا العميد ورؤساء الاقسام العلمية اقام المركز الوطني للتعبئة والتغليف أحد مراكز هيأة البحث والتطوير الصناعي في وزارة الصناعة والمعادن وبالتنسيق مع قسم الفيزياء في الكلية محاضرة بعنوان (ملف تعريفي كامل عن انشطة المركز الوطني للتعبئة والتغليف والتسهيلات المقدمة لطلبة الدراسات العليا).



 

وقد القى المحاضرة ر.فيزياويين اقدم (احسان هادي عبيد) مدير قسم التوكيد النوعي والمختبرات الفنية في المركز شرحا مفصلا عن انشطة ومهام المركز في مجال فحوصات التوكيد النوعي لمختلف مواد التعبئة والتغليف وفي مجال اجراء البحوث والدراسات الفنية لتطوير مواد التعبئة والتغليف لمختلف الاستخدامات اضافة الى عمل المركز فيما يخص الاستفادة من مخلفات مواد التعبئة والتغليف واعادة تدويرها بما يضمن الحفاظ على البيئة .

واستعرض المحاضر اهمية الفحوصات الفيزياوية والكيمياوية التي يجريها المركز واهم الاجهزة الحديثة والمتطورة التي يمتلكها مؤكدا ان أهمية قطاع صناعات التعبئة والتغليف يكمن في كونه جزء هام ومُكمل لجميع السلع، حيث تلعب صناعة التعبئة والتغليف دورا أساسيا في جميع الصناعات دون استثناء، وتقوم أهميتها على أساس أنها تمثل حلقة وصل ما بين المُنتج والمُستهلك وتعتبر التعبئة والتغليف من الصناعات الهامة في حياتنا ، فلا غنى لأي سلعة عن وسائل التعبئة والتغليف ، خاصة بعد وجود تلك الشركات العملاقة الخاصة بإنتاج الآلاف من السلع ، لأنه حماية لها من التداول والتلوث ، وبالتالي حماية لصحة الإنسان .

 

وتطرق المحاضر الى الخطة البحثية المنجزة للمركز من عام 2007 -2017 مشيرا الى اهمية التعبئة والتغليف ودورها في تطوير المنتجات من جهة وحماية المستهلك من جهة أخرى وفي نهاية المحاضرة تم استعراض مجالات التعاون بين القطاع الاكاديمي والصناعي بما يخدم المسيرة العلمية والعملية للطرفين واكد الحاضرون على اهمية مثل هكذا محاضرات في استمرار التعاون بين أساتذة الجامعات وباحثي وزارة الصناعة والمعادن .