قسم الكيمياء يناقش رسالة ماجستير تدرس علاقة الوعي بتكنولوجيا النانو لدى طلبة كلية التربية للعلوم الصرفة بدافعيتهم نحو الاستدامة البيئية


Print Friendly, PDF & Email

ناقش قسم الكيمياء في كلية التربية للعلوم الصرفة (ابن الهيثم) رسالة الماجستير الموسومة (الوعي بتكنولوجيا النانو لدى طلبة كلية التربية للعلوم الصرفة وعلاقته بدافعيتهم نحو الاستدامة البيئية) في تخصص طرائق تدريس الكيمياء للطالبة (رنا رياض احمد نائل) التي انجزتها تحت اشراف التدريسية في القسم (أ.د. ضمياء سالم داوود) ونوقشت من قبل أعضاء لجنة المناقشة المبينة أسمائهم فيما يأتي :

– أ.د. علي محمود نجم (رئيساً)

– أ.م.د. سوزان دريد احمد (عضوا)

– أ.م.د. سهاد عبد الامير عبود (عضوا)

– أ.د. ضمياء سالم داوود (عضوا ومشرفا )

ويهدف البحث الى التعرف على:-

1- الوعي بتكنولوجيا النانو لدى طلبة كلية التربية للعلوم الصرفة-إبن الهيثم

2- الدافعية نحو الإستدامة البيئية لدى طلبة كلية التربية للعلوم الصرفة-إبن الهيثم

3- العلاقة الإرتباطية بين الوعي بتكنولوجيا النانو والدافعية نحو الإستدامة البيئية لدى طلبة كلية التربية للعلوم الصرفة-إبن الهيثم.

4- الفروق ذات الدلالة الإحصائية في الوعي بتكنولوجيا النانو تبعاً لمتغير الجنس (ذكور، إناث)

5- الفروق ذات الدلالة الإحصائية نحو الإستدامة البيئية تبعاً لمتغير الجنس (ذكور، إناث)

ولتحقيق أهداف البحث إعتمدت الباحثة منهج البحث الوصفي وتم تحديد مجتمع البحث وعينته: طلبة المرحلة الرابعة قسم الكيمياء/الدراسة الصباحية في كلية التربية للعلوم الصرفة-إبن الهيثم، للعام الدراسي (2020-2021) وتألفت عينة البحث من (100) طالب وطالبة بواقع (47) طالباً و (53) طالبة.

وتم في البحث بناء أداتي البحث هما :

1- مقياس الوعي بتكنولوجيا النانو : شمل هذا المقياس ثلاثة مجالات هي: (المجال المعرفي ، المجال المهاري، المجال الوجداني).

وتم التحقق من قوته التمييزية، ومن خصائصه السايكومترية من خلال الصدق الظاهري، وصدق البناء، والتحقق من الثبات بطريقة الفاكرونباخ وبلغت (0.85) وأصبح المقياس بصورته النهائية مكوناً من (30) فقرة.

2- مقياس الدافعية نحو الإستدامة البيئية : شمل هذا المقياس ثلاثة أبعاد هي : (البعد الإقتصادي، البعد الإجتماعي، البعد البيئي)، وتم التحقق من قوته التمييزية، ومن خصائصه السايكومترية من خلال الصدق الظاهري، وصدق البناء والتحقق من الثبات بطريقة الفاكرونباخ وبلغت (0.84)، وأصبح المقياس بصورته النهائية مكوناً من (30) فقرة.

وقد أظهرت نتائج البحث :

1- إمتلاك طلبة كلية التربية للعلوم الصرفة وعياً بتكنولوجيا النانو.

2- إمتلاك طلبة كلية التربية للعلوم الصرفة دافعية نحو الإستدامة البيئية.

3- وجود علاقة إرتباطية بين وعي طلبة كلية التربية للعلوم الصرفة بتكنولوجيا النانو والدافعية نحو الإستدامة البيئية.

4- وجود تأثير لمتغير الجنس في الوعي بتكنولوجيا النانو لطلبة كلية التربية للعلوم الصرفة.

5- عدم وجود تأثير لمتغير الجنس في الدافعية نحو الإستدامة البيئية لطلبة كلية التربية للعلوم الصرفة.

في ضوء نتائج البحث، اوصت الباحثة  بالآتي :-

1- تشجيع الطلبة وتحفيزهم على إعداد البحوث والمشاركة في الأنشطة العلمية في مجال تكنولوجيا النانو.

2- تطوير المؤسسة التعليمية في مجال تكنولوجيا النانو من خلال توافر التقنيات لإنشاء مختبر يُعنى بتكنولوجيا النانو وتطبيقاتها.

3- تضمين المناهج للمراحل الثانوية والمقررات الدراسية في المرحلة الجامعية لمواكبة التطور العالمي الحاصل في تكنولوجيا النانو كونها تقنية العصر.

4- تضمين مفاهيم الإستدامة البيئية في المناهج الدراسية عامة، والمقررات الجامعية خاصة من أجل تعزيز الدافعية لدى الطلبة نحوها والمحافظة على الموارد الطبيعية.

5- تطوير مهارات الطلبة نحو تطبيقات تكنولوجيا النانو وإستثارة دافعيتهم للأنشطة البيئية مما يؤدي إلى تعزيز الدافعية للإستدامة البيئية.

Comments are disabled.